هذا ما تعهد به "البوغديري" بعد قبول التأجيل



مثلما ذكرنا في مقال سابق، قررت لجنة الإنتخابات بالجامعة التونسية لكرة القدم رفض الوثيقة التي تقدم بها رئيس القائمة الوحيدة المترشحة "محمد علي البوغديري" و التي من وجهة نظره تعادل شهادة الباكالوريا.


و في حين كانت اللجنة تستعد للتصريح بالرفض النهائي للقائمة و بالتالي إسقاطها، تقدم المحامي "السمراني" و هو أحد أعضاء القائمة بطلب لتأجيل البت إلى غاية يوم غد الشيئ الذي قبلته اللجنة و أمهلتهم مهلة اضافية تنتنهي غدا على الساعة 14:00 و ذلك لكي يتمكن "البوغديري" من تقديم وثيقة أخرى قد تقبل من قبل اللجنة.


هذا و حسب القوانين المعمول بها، في صورة رفض القائمة سيكون من حقها الطعن في القرار في غضون 48 ساعة أي إذا ما إعتبرنا أن قائمة "البوغديري" سقطت بتاريخ اليوم 15 جويلية سيكون لديها الحق في إستئناف القرار على أقصى تقدير يوم الجمعة 17 جولية و ذلك لكي يتسني للجنة الإستئناف النظر و الحكم قبل موعد الإنتخابات و الذي هو يوم الأحد 19 جويلية.


إلا أنه و مع منح قائمة "محمد علي البوغديري" 24 ساعة إضافية فقانونا سيكون له الحق في الطعن إنطلاقا من تاريخ التصريح بالحكم و الذي هو غدا الخميس 16 جويلية و بالتالي فسيكون من حق القائمة اللجوء للإستئناف إما الجمعة أو الإثنين بما أنها لا تعمل أيام السبت و الأحد. و بما أن الإنتخابات مبرمجة ليوم الأحد فسيكون ذلك عائقا من الناحية التنظيمية و كذلك القانونية.


و للخروج من هذا المأزق القانوني من ناحية و منح فرصة إضافية للمترشح من ناحية ثانية إشترطت لجنة الإنتخابات على "البوغديري" أن يلتزم كتابيا بتقديم مطلب الإستئناف، إذا ما رفضت القائمة غدا،على أقصى تقدير يوم الجمعة على الساعة 12:00 لكي يتسنى للإستئناف إصدار حكمها في نفس اليوم. و هذا ما قام به المترشح كتابيا وتم توثيق ذلك لدى جامعة كرة القدم.