منذ غلقه سنة 2015: هذا جديد الموقع الرسمي للنادي الإفريقي




بعد أن كان الموقع الرسمي للنادي الإفريقي هو الأول في تونس، كأكبر موقع لنادي رياضي يستقبل زائرين، أصبح نادي باب جديد دون موقع رسمي منذ أواخر سنة 2015. إذ قرر حينها الرئيس السابق "سليم الرياحي" إعداد موقع متطور و قام بإسناد المشروع لشركة خاصة إنطلقت في أعمالها و تمكنت بعد بضعة أشهر من إتمام الأعمال و لكن لم يكتب للموقع أن يرى النور بعد أن إمتنع "الرياحي" حينها عن خلاص الشركة المذكورة.


وهذا و لم تضع الهيئة التسييرية، التي تولت دواليب إدارة النادي بعد رحيل "الرياحي"، موقع النادي على قائمة أعمالها و ذلك لأسباب عدة لعلى أهمها الملفات الحارقة و الأكثر أهمية التي وجدوها، هذا بالإضافة إلى محدودية الموارد المالية و تعطل المفاوضات مع الشركة المعنية حينها.


و بقدوم الرئيس الحالي "عبد السلام اليونسي" بعد الإنتخابات الأخيرة، عين هذا الأخير السيدة "سهر المشري" على رأس هيئة الإعلام و التي كانت من مشمولاتها إعادة موقع النادي إلى الحياة. ولكن طالت المدة و لم ويتم حل الإشكال و لم توفق "المشري" في المهام الموكلة إيلها بل و أصبح الجانب الإعلامي في النادي الإفريقي في الحضيض.


هذا و حسب المعلومات الواردة علينا فقد تولى "اليونسي" ملف الموقع الرسمي بنفسه و قام مؤخرا بالإفاق مع شركة جديدة للإشراف على إعداده.


و لكن يضل السؤال مطروحا: هل سيتم هذه المرة أخيرا إعادة أكبر موقع في تونس إلى سالف نشاطه أم سيكون مصيره التهميش ككل مرة؟


للمتابعة