top of page

ماذا في إجتماع "عبد السلام اليونسي" بالمدرب السابق للفريق "لسعد الدريدي"



على إثر إستقالته من تدريب النادي الإفريقي، أمس الأحد إثر الهزيمة أمام نجم المتلوي، جمع اليوم لقاء بين رئيس نادي باب جديد "عبد السلام اليونسي" و الكوتش ليس من أجل التباحث في أسباب الإستقالة أو إمكانية تجاوز الخلاف و لكن كان لتأكيد الإنفصال بين الطرفين.


هذا و كانت رغبة "اليونسي" من هذا اللقاء هو إقناع "الدريدي" على التنازل على جانب من مستحقاته المالية و التي بلغت 13 راتبا أو تقسيط الخلاص على عدة مرات.

إلا أن وجهات النظر لم تكن متطابقة و لم يبلغ "اليونسي" مراده و من المنتظر طبعا أن ينتهج سياسته المعهودة في التسويف و الممطالة و من المؤكد أن ملفا جديدا سيزداد إلى جبل الملفات المتراكمة لدى لجنة النزاعات عنوانه مستحقات "لسعد الدريدي"

٩٬٣٤٤ مشاهدة٠ تعليق

Comments


bottom of page