قيل أنه خطئ إداري: هل تغافلت هيئة "حمودية" فعلا على إدراج هذا البند في ملف إنتقال "أوبوكو"؟




تداولت بعض الصحف الإيطالية مؤخرا خبرا مفاده أن المدافع السابق للنادي الإفريقي "نيكولاس أوبوكو"، الذي تم بيعه لنادي "أودينيزي" خلال فترة الهيئية التسييرية ب1،5 مليون أورو، لن يواصل المشوار مع ناديه الجديد و بات قريبا جدا من الإنتقال "للبروميار ليغ" من بوابة نادي "واتفورد" في صفقة قيل أنها خيالية.


هذا و حسب ما ذكرته بعض الصحف التونسية بتاريخ اليوم، فإنه و في صورة إنتقال "أوبوكو" فعلا للدوري الإنكليزي فإن النادي الإفريقي لن ينتفع بأي مليم من قيمة الصفقة. و أكد نفس المصدر بأن السبب يعود لتغافل الهيئية التسييرية حينها على إدراج بند في عقد إنتقال اللاعب يضمن عائدات لنادي باب جديد في صورة التفريط فيه لنادي جديد.


هذا الخبر نسوقه بكل إحتراز بما أنه من الصعب جدا تصديق أن إدارة "حمودية" قد تتغافل على شيئ كهذا و لكن سيكون من الأجدى أن يتقدم النادي بتوضيحات لجماهيره منذ الآن حول هذا الخبر، سواء بالتأكيد أو التكذيب، لتجنب أي تأويلات و لسد الباب أمام من سيسعى لاستغلال هذا الخطئ، إن وجد، لمزيد تعكير الأجواء داخل النادي أكثر فأكثر.

1808 عرض