في مباراة دفاعية بالأساس: النادي الإفريقي يسجل أول تعادل له في الموسم




إنتهت منذ قليل مباراة إتحاد بن قردان و النادي الإفريقي، لحساب الجولة الحادية عشر ذهاب، بالتعادل السلبي صفر مقابل صفر. تعادل هو الأول لتشكيلة نادي باب جديد في الموسم حقق من خلاله نقطة يتيمة قد تعد إيجابية في ضل ضروف المقابلة.


مباراة دفاعية بالأساس


ظهر أبناء "لسعد الدريدي" في مباراة اليوم بشكل مغاير نوعا ما على ما كان عليه في المباريات السابقة. إذ غابت النزعة الهجومية المعتادة و ذلك لعدت أسباب لعلى أهمها غياب الأجنحت و هي أحد نقاط قوة الإفريقي في الجولات السابقة و ذلك بعد إصابة "بلخيثر" الذي لديه نزعة هجومة أفضل من بديله اليوم "الطاوس". و كذلك تغيير خطة الظهير الأيمن "حمزه العڨربي" الشي شغل اليوم خطة متوسط دفاع تارك مكانه لـ"أيوب التليلي" الذي ينقصه الكثير من النسق بما أن أولى دقائق لعبه في بطولة الموسم الحالي كانت في مباراة اليوم. إلا أنه أبلى البلاء الحسن خاصة من الجانب الدفاعي.


أنانية مفرطة


خلال المرات القلية التي وصل فيها نادي باب جديد إلى مرمى الإتحاديين سجلنا أنانية مفرطة من قبل المهاجمين خاصة "الحداد" و "الشماخي" اللذان أصرا إصرارا للإعتاد على إمكانياتهم الفردية لهز شباك أصحاب الأرض و الجمهور في حين كان لديهم أكثر من خيار لتمرير الكرة لـ"كومباوري" الذي كان في موقع أفضل منهما.


مستوى تحكيمي ضعيف جدا


أدار مباراة اليوم الحكم "نعيم حسني" المنظم مؤخرا إلى قائمة الحكام الدولية. و لكن مستوى صافرته اليوم كان بعيد كل البعد على المستوى المحلي فما بالك بالمستوى الدولي. إذ أن "حسني" قد سمح باللعب الخشن خاصة من قبل لاعبي بن ڨردان اللذين كانوا شديدي الخشونة في عديد المرات إذ سجلنا أكثر من تدخل خطر على زملاء "وسام بن يحيى" كان يستوجب الإنذار إلا أن الإنذار الوحيد الذي أشهره كان بسبب إحتجاج لاعب بن ڨردان على أحد قرارته.


مساعدي "حسني" و خاصة الأول كانا خارج الخدمة اليوم أيضا. إذ أعلن هذا الأخير على حوالي 4 تسللات ضد نادي باب جديد كانت كلها وهمية هذا دون الحديث على الأخطاء الكثيرة التي قام بها الإتحاديين بالقرب من مناطق جزائهم دون حراك من قبل الحكم المساعد.


نقطة إيجابية


في ظل كل ما سبق ذكره من ضروف عامة للمقابلة قد تعتبر نقطة التعادل اليوم إيجابية إذ إذا لا نتمكن من الإنتصار فلا يجب أبدا الهزيمة خاصة خارج الديار.

57 عرض