في قضية مقتل "عمر ": مكافحة بحظور أمنيين فقط من مجموع 15 و البوليس يهدد الجماهير


إنعقدت عشية اليوم في المحكمة الإبتدائية ببن عروس، جلسة مكافحة بين الأمنيين المتهمين و الشهود على مقتل شهيد النادي الإفريقي و الكرة التونسية "عمر العبيدي". إلا أن فريق الدفاع و الحاضرين تفاجؤوا بحضور أمنيين فقط بين الخمسة عشر متهما في هذه القضية.


هذا و حسب محامي عائلة "العبيدي" السيد "التومي بن فرحات" فإن المحكمة قامت بإرسال إستدعائات جديدة للمتغييبين و الإبقاء على الأمنيين اللذان مثلا اليوم في حالة سراح إلى تاريخ الجلسة القادمة يوم 31 جانفي. هذا و في حالة عدم حضور جميع المتهمين فإنه ستصدر في شأنهم برقيات تفتيش و إحضار بالقوة العامة.


من جهة أخرى حاولت قوات الأمن اليوم التي تواجدت بكثافة أمام المحكمة و بعض النقابات الأمنية باستفزاز الجماهير الحاضرة و المتعاطفة مع قضية الفقيد، من خلال إلتقاط صور لهم في رسالة تهديدة واضحة.