top of page

صاحب أفضل إحصائيات في البطولة: هجمة إعلامية ضد "معز حسن" فمن المستفيد؟!


بعد نهاية بطولة كرة القدم انطلقت البرامج الرياضية الإذاعية منها و التلفزية في تقييم مردود لاعبي الأندية طوال الموسم و أصبح مقدمي البرامج و المختصين كالعاملين داخل البورصة ليرفعوا طارة أسهم لاعب و ينزلوا أسهم لاعب ثاني طارة أخرى.


و طبعا نال النادي الإفريقي و لاعبيه قسطهم من النقد و الإثراء. و لكن يبقى الملفت للنظر هو شبه إجماع محللي هذه البرامج على ضعف حارس النادي الإفريقي "معز حسن" الذين وصفوه بحارس فاشل لم يقدم الإضافة و بالتالي عليه مغادرة نادي باب جديد و تعويضه بحارس أفضل.



قد تختلف جماهير الإفريقي في تقييم الحارس الأول للفريق و هذا عادي و لكن الإحصائيات مثلما يقال لا تنطق إلا بالحقيقة. و إذا ما نظرنا إلى الأرقام فإن "حسن" هو الأفضل في البطولة دون منازع. إذ شارك حارس الإفريقي في 26 مقابلة و هي الأعلى من بين جميع الحراس, قبل خلالها 18 هدفا أي بمعدل 0،7 في المباراة بينما تعدت نسبة بقية حراس الأندية الـ1.2 هدف في المباراة الواحدة. هذا بالإضافة إلى عدم قبول شباكه أي هدف طيلة 12 مقابلة و هي أفضل حصيلة لحراس المرمى خلال الموسم المنقضي.



هذه الأرقام لم تشفع لحارس نادي باب جديد الذي يصوره محللي البرامج الإذاعية كأسوأ حارس في البطولة و يطالبون إدارة النادي بعدم تجديد عقده بل و أكثر من ذلك اجزموا على أنه قد خسر نهائيا مكانه في المنتخب الوطني.


فمن هو المستفيد من هذه الحملة؟



٢١٩ مشاهدة٠ تعليق

Comments


bottom of page