سفيان الغيغاني : '' قصة غريبة وراء قدومي إلى النادي الإفريقي سنة 2001 ''


 أكد اللاعب السابق للنادي الإفريقي ، سفيان الغيغاني صاحب الجنسية المزدوجة الألمانية التونسية ، ان قصة غريبة كانت وراء تعاقده مع النادي الإفريقي سنة 2001 .


الغيغاني أوضح في حوار خص به موقع '' المواهب التونسية '' أنه تكون في صفوف نادي ميونخ 1860 الألماني ، بحكم أن والده تونسي ووالدته ألمانية ّ، مشيرا إلى ويلي بيروفكا والد اللاعب الكبير دانيل بيروفكا هو من اكتشفه في هذا النادي وساهم في صقل موهبته .

وفي خصوص تعاقده مع نادي باب الجديد ، فقد أكد الغيغاني أن ممرن الإفريقي سنة 2001 ، الفرنسي روني إكسبرايا أكد في أكثر من مناسبة أن الفريق يفتقر حينها إلى صانع ألعاب عصري ، وخلال اقامة الإفريقي بأحد النزل بقمرت ، عرض مدير النزل والذي كان صديقا مقربا من الممرن الفرنسي ، فكرة التنسيق مع أحد الأحباء الغيورين للأحمر والابيض وهو مقيم بميونخ حول لاعب يدعى سفيان الغيغاني ، والذي بإمكانه تعزيز صفوف نادي باب الجديد، نظرا لإمكانياته المميزة بشهادة أهل الإختصاص في ألمانيا .

وقدمت إلى تونس  بعدها بأسبوع بطلب من إكسبرايا ، وتمكنت من إقناعه منذ الحصة الأولى ، فأمر الإدارة بالتعاقد معي ، وانضممت حينها إلى جيل مميز ، كان مزيجا بين الخبرة والطموح يضم كل من جمال ليمام ، رؤوف بوزيان ، كماتشو، صبري جاب الله وخالد المولهي وأشرف الخلفاوي وغيرهم من اللاعبين .

4259 مشاهدة