سفيان الحيدوسي: تألمت لحملات التشويه و لست سببا مباشرا في فشل الإنتدابات


خلال حضوره في بلاتو بالمكشوف في قناة حنبعل، في حلقته الأولى في الموسم الجديد، قال المدير الرياضي السابق للنادي الإفريقي "سفيان الحيدوسي" أنه قد تألم كثيرا لحملات التشويه التي طالته من جماهير النادي. و ذلك بسبب الإنتدابات التي وصفوها بالفاشلة.


و أكد "الحيدوسي" بأنه لم يكن هو من إنتدب اللاعبين و لا حتى "جوزي ريغا" و أن "عبد السلام اليونسي" هو من قام بكل الإنتدابات إلا "الدراجي" الذي كان وراء رجوعه لنادي باب جديد.

و في نفس الوقت دافع "الحيدوسي" على اللاعبين المتدبين و قال بأنها كانت رهينة وضعية معينة في تلك الفترة خاصة و أن 14 لاعبا فقط كانت لديهم عقود مع النادي. مؤكدا في نفس الوقت بأنه إكتفى بإعطاء رأيه الفني فقط و أنهم فعلا لاعبين ذوي قيمة فنية لا بأس بها و ها قد أكدوا ذلك في مباراة مازمبي اليوم.


هذا و رفض "الحيدوسي" رفضا قاطعا الإعتراف بمسؤوليته في الإختيارات الفاشلة لعديد الأسماء و قال بأنه يرفض الخوض في التفاصيل متعللا بخصوصيات النادي.

أما بالنسبة "لريغا" فقد قال بأن "اليونسي" هو من كان وراء مجيئه كذلك و ليس هو. و مع ذلك هو مدرب محنك و لديه تجربة كبيرة لذلك لم يمانع تعيينه على رأس الفريق.


و أضاف "الحيدوسي" بأنه كان مديرا رياضيا و لكن لم يكن يدير شيئا و حتى قائمة اللاعبين المغادرين، على غرار "اليفرني" و "عون الله" و غيرهم، كان ورائها "ريغا" و لكنه رفض الإستقالة لأن النادي لم يكن في حاجة لمشكل إضافي.


هذا و لم يفلت "الحيدوسي" الفرصة لتوجيه اللوم لإدارة النادي لأنها لم تتصدى لحملات التشويه التي طالته و طالت عائلته.

355 مشاهدة