Capture d’écran 2020-12-28 à 16.59.06.pn
Capture d’écran 2020-12-28 à 16.44.00.pn

مريول الجمعية

في موسم المئوية

إشري

هذا العرض خاص بالقاطنين خارج تونس 

بعد قرارات الجامعة الأخيرة: النادي الإفريقي قد يستأنف البطولة منقوصا من نصف الفريق


أعلنت الجامعة التونسية لكرة القدم في بيان لها على عودة نشاط البطولة في شهر أوت المقبل، بالإضافة إلى جملة من القرارت أهمها تمديد عقود اللاعبين المحترفين، الذين تنتهي عقودهم موفى شهر جوان، آليا و لكن بشروط. و جاء في تفاصيل الشروط، وجوب تقديم كل نادي ما يثبت أن كل لاعبيه قد تحصلوا على كامل أجورهم إلى غاية شهر فيفري 2020، مع 50% من مستحقاتهم المالية إنطلاقا من شهر مارس 2020. هذا و إن لم يتمكن النادي من الإستظهار بما يفيد الخلاص فإنه مطالب بتقديم وثيقة ممضات من قبل إدارة النادي و اللاعب و التي تفيد قبول اللاعب منح النادي مزيدا من الوقت إلى حين خلاصه. و في الحالة العكسية فإن اللاعبين سيكونون أحرار من كل إرتباط مع نهاية القعد. هذه النقطة بالذات من مجموع النقاط التي تضمنها البيان، تعتبر إشكالا كبيرا لنادي باب جديد بما أن أغلب لاعبيه لم يتحصلوا على مستحقاتهم المالية منذ 8 أشهر. بالإضافة إلى أن العديد منهم تنتهي عقودهم مع نهاية شهر جوان القادم. و كما هو معلوم، عجزت هيئة "عبد السلام اليونسي" حتى على توفير أبسط مستلزمات اللاعبين، بل و تعامل معهم بطريقة سلبية جدا بعد أن إختار الهروب و تركهم إلى مصيرهم مما أثار غضب العديد منهم. و ها هي قرارات الجامعة تأتي لكي تفرض على "اليونسي" إما خلاص اللاعبين أو الجلوس على مائدة التفاوض. و إما فإن النادي الإفريقي قد يستأف النشاط في شهر أوت محروما من نصف فريقه.

3276 عرض