بعد إستكمال كل الإجراءات: هل يفك البنك المركزي الحصار على النادي الإفريقي قبل الفيفا؟


تمكنت هيئة النادي الإفريقي و بعد طول عناء من إستكمال كل إجراء ات تحويل المبالغ الخاصة ببعض ملفات النزاعات العاجلة و التي تناهز الـ12 مليون دينار، بعد أن إستوفت كل المراحل الإدارية.


و قامت إدارة نادي باب جديد بإيداع كل الأوراق و الملفات المطلوبة و التصاريح لدى البنك الذي يوجد فيه حساب النادي . هذا الأخير إنطلق في إتصالاته مع البنك المركزي لإتمام عملية تحويل الأموال و من المنتظر أن يتم التأشير عليها صباح يوم الإثنين 7 ديسمبر 2020.


و سينظر النادي الإفريقي بعد غد تأشيرة البنك المركزي لكي يتم إرسالها إلى لجنة النزاعات بالفيفا لإثبات حسن النية و تثبية عملية الخلاص. و حسب بعض المختصين في القانون الرياضي فإن ختم البنك المركزي يكفي لتمكين الإفريقي من الإنطلاق في تأهيل لاعيه و فك حصار المنع المسلط عليه، بما أن الخلاص يوقف التنفيذ حسب المادة القانونية.


للتذكير فإن ختم البنك المركزي يجب أن يحول إلى الفيفا قبل منتصف ليل يوم الإثنين 7 ديسمبر 2020 لكي ترفع عقوبة المنع من الإنتداب.


و في سياق متصل تواصل جماهير النادي تحركاتها الموسعة إحتجاجا على سياسة هيئة "عبد السلام اليونسي" التي تسببت و لا شك مزيد تعقيد وضعية نادي باب جديد و بات جليا بأن التغيير على رأس الإدارة بل تغيير الإدارة ككل أصبح أكثر من واجب.

5634 عرض
© Copyright Clubistes.net®