الدكتور "محسن الطرابلسي" يوضح مدى خطورة إصابة "أحمد خليل"



يبدو أن الإصابة التي تعرض لها متوسط ميدان النادي الإفريقي "أحمد خليل"، خلال مشاركته في مونديال روسيا مع المنتخب الوطني، لم تشفى بالشكل المطوب بعد. إذ أن الأوجاع عاودت اللاعب و أثرت بشكل واضح على نسق تمارينه مع المجموعة.


هذا و بعد الفحوصات اللازمة، أكد رئيس اللجنة الطبية للنادي الإفريقي الدكتور "محسن الطرابلسي"، أن إصابة "خليل" لا تكتسي أي خطورة و هي من الإصابات التي يتعرض إليها العديد من اللاعبين و تسمى "متلازمة الماسحة" و هي عبارة على أوجاع على مستوى الركبة تضهر بعد تمارين قوية نوعا ما.


و أضاف الدكتور أن هذا النوع ن الإصابات يعالج بالأدوية فقط و في أقصى الحالات عملية جراحية صغيرة يعود بعدها اللاعب للتمارين في غضون شهر على أقصى التقدير.


عموما، سيبدئ "أحمد خليل" فترة العلاع بالأدوية، سيتم بعدها إخضاعه لفحوصات جديدة للبت في إمكانية خضوعه لعميلة جراحية من عدمها.

741 مشاهدة