Capture d’écran 2020-12-28 à 16.59.06.pn
Capture d’écran 2020-12-28 à 16.44.00.pn

مريول الجمعية

في موسم المئوية

إشري

هذا العرض خاص بالقاطنين خارج تونس 

البنك المركزي لم يسلم بعد النادي الإفريقي التصريح بتحويل الأموال



ذكر موقع نسمة سبور اليوم الإثنين 7 ديسمبر 2020، أن النادي الإفريقي لم يتمكن من تحويل الـ"12 مليون دينار" من أجل خلاص كل النزاعات التي فرضت عقوبة المنع من الإنتداب على نادي باب الجديد.


ويعود عدم تمكن هيئة نادي الباب الجديد من القيام بالتحويلات المطلوبة لعدم تمكينهم بالتصريحات القانونية والتي يمنحها البنك المركزي.


ولازال أعوان البنك المركزي بصدد إعداد التصاريح القانونية اللازمة والتي ستمكن هيئة عبد السلام اليونسي من خلاص 11 نزاعا، وهم:


اللاعب فابريس أونداما (958 ألف دولار)


نادي أولمبيك مرسيليا الفرنسي (3.7 مليون دينار)


اللاعبين الكاميرونيين "سارج نيكولا سونغ" و "ديديي روستان" (450 ألف يورو)


المدرب ماركو سيموني (522 ألف يورو) ومساعديه أندريا ليغوري (221 ألف يورو) وباتريك لوغان (220 ألف يورو)


نادي أجاكسيو الفرنسي (30 ألف دينار)


نادي أدوانا ستارز الغاني (60 ألف دولار)


يوهان توزغار (45 ألف فرنك سويسري)


أتلتيكو مدريد (100 ألف يورو)


للتذكير فإن تأشيرة البنك المركزي و من ورائها التصريح بالتحويل هو الفيصل بين النادي الإفريقي و إمكانية تأهيل لاعبين. و هذا ما يجب أن يتم قبل غلق باب المركاتو الليلة على الساعة منتصف الليل.


للمتابعة