top of page

إذا غاب تحرك الإدارة السريع: فرع الشيخة "سابقا" يسير نحو الرابطة الثانية


بعد إخفاقه في الترشح إلى مرحلة السوبار بلاي أوف بهزيمة أمام الملعب النابلي في آخر جولات المرحلة الفارطة، وجد فرع السلة بالنادي الإفريقي نفسه في مجموعة تفادي النزول أين سيلعب مصيره في الرابطة الأولى.


فرع الشيخة، سابقا، قام بانطلاقة سيئة جدا بتحقيقه لهزيمتين متتاليتين في قاعته و أمام جماهيره، الأولى أمام نجم حلق الواد و الثانية اليوم أمام إتحاد الأنصار بنتيجة 80 مقابل 86 لكي يجد نفسه في أسفل الترتيب مع العلم أن صاحب المرتبة الأخيرة سينزل إلى الدرجة الثانية.


حقيقة الأوضاع داخل هذا الفرع غير واضحة بالمرة و لكن المؤكد أن ما يحدث في حجرات الملابس غير مطمئن لأن لاعبي الإفرقي الموجودين حاليا و في أسوئ أحوالهم لا يمكنه تقديم مستوى متدني بهذه الدرجة مما يعني أن أسباب هذا التراجع ليست بالتكتيكية أو الفنية.


عموما وجب على إدارة النادي و على رأسها "يوسف العلمي" أن تتحرك سريعا لإيجاد حل لفريق السلة و إلا فإن مصيره سيكون حتما الرابطة الثانية خاصة و أن رزنامة الإياب ستكون صعبة جدا بعد أن فرطنا في نقاط الإنتصار في قاعته في مبارتين إلى حد الآن.

٢٬١٩٣ مشاهدة

Comments


bottom of page