إتفاق مبدئي بين "اليونسي" و نادي مرسيليا حول ملف "صابر خليفة"




بعد تحوله مؤخرا إلى مدينة باريس الفرنيسة للقاء خلايا الأحباء بأوروبا، تحول رئيس اللنادي الإفريقي "عبد السلام اليونسي" إلى مرسيليا من أجل الجلوس لمسؤولي الأولمبيك حول ملف المهاجم "صابر خليفة". و الذي لم يتم تسديد كامل مبلغ صفقة إنتقالة لنادي باب جديد موسم 2014 ـ 2015 خلال فترة رء اسة "سليم الرياحي".


هذا و حسب ما بلغنا من معلومات، فإن الطرفين إتفقا مبدئيا على تقسيط المبلغ و هو حوالي 400 ألف دينار، على ثلاث أقساط، على أن يتعهد "اليونسي" بالوفاء بالدفع خلافا لما تم مع "الرياحي" حينها و الذي إختار على غرار بقية الملفات سياسة المماطلة و الهروب إلى الأمام.


تفهم مسؤولي النادي الفرنسي، سيسهل نوعا ما على إدارة الإفريقي كيفية التعامل مع التركة الثقيلة التي تركها "الرياحي". و بالتالي توجيه أولوياتها نحو ملفات أسخن على غرار نادي "ڨرزني" و الملف الذي لم يكتب له أن يغلق منذ 4 سنوات و المتعلق بالمهاجم "ندوواسال".

622 عرض