top of page

إتستغلالا لتوقف البطولة: مبارات ودية على الأقل و فرصة جديد للبدلاء



كماهو معلوم، ركنت البطولة التونسية إلى الراحة لفسح المجال لمنافسات الكأس في مرحلة أولى و من بعدها لفسح المجال للمنتخب الوطني للإستعداد لقادم إلتزاماته.


على مستوى الكأس تمكن نادي باب جديد من تخطي عقبة شبيبة القيروان بثلاثية نظيفة في الدور السادس عشر ليترشح إلى الدور المقبل أين سيواجه الإتحاد المنستيري يوم 15 مارس 2020 على أرضية ميدان هذا الأخير. أسبوع بعدها يعود أبناء "لسعد الدريدي" إلى نفس الملعب لملاقات نفس الفريق مجددا و لكن هذه المرة لحساب الجولة الرابعة إياب من البطولة الوطنية لكرة القدم.


إذا أسبوعان تفصل الإفريقي على مباراة الدور الثمن النهائي و من المنتظر أن يتم برمجة مبارتان وديتان على الأقل إستعدادا لمبارتي المنستير و هي ستكون فرصة جديدة للبدلاء لاقتلاع مكان لهم ضمن التشكيلة الأساسية أو حتى على بنك البدلاء. و ستكون فرصة كذلك للوافدين الجديدين "برونو" و "كارلوس" اللذان أسالا الكثير من الحبر في اليومين الأخيرين لإثبات جدارتهما بلبس قميص النادي الإفريقي.



٩٠٠ مشاهدة
bottom of page