top of page

أمام المنستير: شبح النادي الإفريقي ينهزم و يخسر عديد النقاط في أولى الجولات


أمام المنستير: شبح النادي الإفريقي ينهزم و يخسر عديد النقاط في أولى الجولات


إنتهت منذ قليل مباراة الإتحاد المنستيري و النادي الإفريقي، لحساب الجولة الأولى ذهاب من مرحلة تتويج بطولة كرة القدم، بهزيمة الإفريقي بهدف دون رد سجله "العبدلي" في الدقيقة 26.


شوط أول قدم فيه نادي باب جديد مستوى ظعيف جدا ذكرنا بذلك الوجه الذي ظهر به في بعض مباريات دور المجموعات، إذ لم يكن جل اللاعبين في الموعد و لم يظهر أي منهم بمستواه الحقيقي.


أبناء "الوحيشي" تركوا السيطرة و اللعب لأصحاب الأرض منذ صافرة البداية و اكتفوا ببعض المحاولات الدفاعية التي كانت في أغلب الأحيان فاشلة الشيئ الذي أعطى الثقة للاتحاد لتهديد مرمى "معز حسن" في بعض المناسبات.


هذا و إن لم يخلق الإتحاد فرص لأهداف محققة إلا أن "نادر الغندري" و من ترويض خاطئ و في توقيت خاطئ أعطى هدية على طبق من ذهب لـ"يوسف العبدي" لافتتاح باب التسجيل منذ الدقيقة 26.



بعد تغيير النتيجة كنا ننتظر ردت فعل من الأفارقة إلا أنها لم تأتي. إذ كان وسط الميدان اليوم في إجازة مفتوحة مما أثر بشكل كبير على خط الهجوم و أصبح عبأ المقابلة على الخط الدفاعي.


و ربما إختيارات الإطار الفني الخاطئة في الإعتماد مجددا على "خليل القصاب" في التشكيلة الأساسية بالإضافة إلى تغيير مكانه ليصبح متأخرا على باقي اللاعبين و هي الخطة الأصلية لـ"أحمد خليل" كان له وقعا كبيرا على مردود وسط الميدان. هذا بالإضافة إلى مواصلة التعويل على "آدم الطاوس" الذي لم يقدم شيئا للمجموعة منذ إنطلاق الموسم الحالي.


في الشوط الثاني تحسن مردود الإفريقي من الناحية الدفاعية و على مستوى خط الوسط، إلا أن ذلك لم يكن كافيا للعودة في المقابلة و حتى المحاولات القليلة في آخر لحظات المواجهة لم تأتي بالجديد ليسجل الإفريقي أولى الهزائم في أولى الجولات و التي سيكون لها وقعا سلبيا جدا على عديد المستويات.


إذ لم يخسر نادي باب جديد 3 نقاط فحسب كانت ستجعله ينفرد و لو وقتيا بطليعة الترتيب و تعميق الفارق مع الإتحاد إلى 4 نقاط إلا أنه مكن الخصم من أخد نقتطي فارق ليصبح في رصيده 5 نقاط مقابل 3 للإفريقي و هو ما سيعطي الأمل للإتحاد مجددا في المنافسة و سيؤثر سلبا علي لاعبي الإفريقي خاصة و أنه في الجولة الثانية سيتنقل مجددا لملاقات فريق عنيد آخر و هو إتحاد بن ڨردان.


٤٠٤ مشاهدات٠ تعليق

Comments


bottom of page