top of page

أمام أضعف خط دفاع: النادي الإفريقي يعجز على التهديف و يعود بصفر نقطة من سليمان


إنتهت منذ قليل مباراة مستقبل سليمان و النادي الإفريقي لحساب الجولة العاشرة من بطولة كرة القدم بانتصار أصحاب الأرض بنتيجة هدف دون رد سجله المصراطي في الدقيقة 57.


مدرب النادي الإفريقي "منتصر الوحيشي"، و خلافا لمباراة الكلاسيكو، إختار اللعب أمام أضعف خط دفاع في البطولة بخطة 4ـ4ـ3 أي بثلاث متوسطي ميدان دفاعيين زائد "شهاب العبيدي" الذي كان من المفروض أن يكون ذو طابع هجومي أكثر.


تركيبة الكوتش لم تقدم أي شيئ يذكر في الشوط الأول و لم يتمكنوا من خلق و لا فرصة تذكر بل شاهدنا غياب كامل للأفكار و غياب حسن التعامل مع الكرة خاصة من المهاجمين "ياسين الشماخي" و "آدم الطاوس".



إنطلاقة الشوط الثاني لم تكن مغايرة للشوط الأول الممل، إذ أن مدربي الفريقين واصلوا في التعويل على نفس المجموعة و نفس التكتيك. و من أول فرصة تذكر للسليمانية و بعد هفوة من خط الدفاع تمكن "المصراطي" من هز شباك "معز حسن".


سريعا و بعد الهدف قام "الوحيشي" بأولى التغيررات و ذلك بدخول "الذوادي" و "الزردوم" و خروج "العبيدي" و "خليل القصاب" لتصبح التركيبة 4ـ2ـ4 و لكن كثرة المهاجمين لاتعني حتما التسجيل و خاصة مع تواجد "الزردوم" الذي تفنن في اضاعة الفرص و التصرف مع العديد من الكرات بطريقة غريبة جدا.


هذا و حتى بإدخال مهاجم خامس و هو "حمدي العبيدى" في أواخر المقابلة لم يغير شيئ في النتيجة لتنتهي المقابلة بهزيمة الإفريقي 1 مقابل 0.



١٣٩ مشاهدة٠ تعليق

Comments


bottom of page