top of page

أسامة السلامي: فما 14 ملاعبي في آخر عقودهم و إن شاء الله ما يزيدوش حتى نهار في الإفريقي



خلال حضوره في أحد البرامج الإذاعية، عبر اللاعب السابق للنادي الإفريقي "أسامة السلامي" علي امتعاضه و غضبه الكبير من فريق كرة القدم ووجه نقدا لاذعا لعديد اللاعبين متهما إياهم بخذلان مجهودات الهيئة و تطلعات الجماهير بعد الإنسحاب من كأس الكاف و المردود السيئ الذين ظهروا به أمام مستقبل الرجيش في أول مباراة لهم في سباق البطولة.



هذا و قال "السلامي" بأنه لا يمكن إصلاح وضع فرع كرة القدم إذا تواصل التعويل على نفس المجموعة و التي وصفها بالمحدودة جدا. و أضاف بأنه هنالك 14 لاعبا تنتهي عقودهم مع موفى شهر جوان القادم و أنه يتمنى أن الهيئة المديرة الحالية إن واصلت أو من ستخلفها أن لا تقوم بالتجديد لهم و أن تسعي لانتداب لاعبين ذو قيمة أفضل يكونوا أولى حجر في بناء الإصلاح.



١٬٤٩٦ مشاهدة٠ تعليق

コメント


bottom of page